المنتدى الرسمى لصوت الرملة بنها

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أخى الزائر... ... أختى الزائرة
أهلاً بك عضوًا جديدًا ... وضيفًا كريمًا
معرفتك تسرنا... وتواصلنا معك يسعدنا
المنتدى الرسمى لصوت الرملة بنها

منتدى صوت الرملة بنها قليوبية forum soutelramla

عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي اللَّه عنْهُما أَنَّ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم كَان يقُولُ عِنْد الكرْبِ : « لا إِلَه إِلاَّ اللَّه العظِيمُ الحلِيمُ ، لا إِله إِلاَّ اللَّه رَبُّ العَرْشِ العظِيمِ ، لا إِلَهَ إِلاَّ اللَّه رَبُّ السمَواتِ ، وربُّ الأَرْض ، ورَبُّ العرشِ الكريمِ » متفقٌ عليه .
اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لاإله إلا أنت الله ، الله ربي لاأشرك به شيئاً .رواه ابن ماجه .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" دعوة النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت :" لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين لم يدع بها رجل مسلم في شئ قط إلا استجاب الله له ..صحيح الترمذي
موقع اخبارى مميز لطلاب قسم الاعلام ببنها ادخل ومش هاتندم
http://www.elgaras.com

اقسام المنتدى

اقسا م المنتدى

select language

أختر لغة المنتدى من هنا

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 315 بتاريخ 2012-06-09, 21:38

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 11151 مساهمة في هذا المنتدى في 7236 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 11730 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو Bashar Farran فمرحباً به.

تصويت


    البيان 21 بشريا ت عودة الخلاتفة الإسلامية (رسالة إلى القيادات الإسلامية والوطنية)

    شاطر

    aboaly13

    عدد المساهمات : 5
    نقاط : 15
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 11/06/2011

    البيان 21 بشريا ت عودة الخلاتفة الإسلامية (رسالة إلى القيادات الإسلامية والوطنية)

    مُساهمة من طرف aboaly13 في 2011-11-17, 18:03

    البيان الحادى والعشرون









    (والقيادات الوطنية)






    تحدثت فى البيان العشرون عن انهيار الأنظمة
    العربية والفراغ السياسى المفاجئ للدول العربية وقلت أن ذلك تدبير الله عز وجل ليعود الإسلام عزيزا حاكما للأرض كلها بل و أسوق
    لكم دليلا لتعلموا أن هذه الثورات
    المباركة إنما هى معونة الله لعباده لرفع الظلم والطغيان عنهم فعن حذيفة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    يقول: "ويح هذه الأمة من ملوك جبابرة، كيف يقتلون ويخيفون المطيعين إلا
    من أظهر طاعتهم، فالمؤمن التقي يصانعهم بلسانه، ويفر منهم بقلبه، فإذا أراد الله
    عز وجل أن يعيد الإسلام عزيزاً، قصم كل جبار، وهو القادر على ما يشاء أن يصلح أمة
    بعد فسادها ) .



    حتى يعلم الجميع أن الثورات العربية إنما هى
    مدد السماء ومعونة الله للعباد من بعد القهر والظلم فقصم الله الجبابرة وأذل
    الحكام وأردع أعوانهم فلا تتعجبوا من هذه الثورات ورجاء أرجو ألا يدعى أحد لنفسه فضل فيها وانسبوا الحق
    لصاحب الحق فما النصر إلا من عند الله وحتى نعلم أن الثورة صناعة الجميع بتوفيق
    الله و لذلك لا نستطيع أن نقلل من مجهودات جميع الفئات والطوائف والأحزاب
    والتكتلات المختـلفة التى كانت تأبى التوريث الجائر والحكم المستبد ولذلك هل
    نستطيع أن نغفل الدور العظيم



    والجرئ
    للسيد محمد البرادعى منذ بداية قبل الثورة هل يمكن أن نغفل دور جورج اسحق
    فى حركة كفاية قبل الثورة إن الثورة ثمرة الجميع زرعها الكل من الشرفاء والشرف
    الأكبر أن تكون مجهوداتنا القادمة أكثر صدقا وإخلاصا نبتغى بها مرضاة الله أولا ثم
    مصلحة الأوطان وقبل أن أوجه كلمةخاصة
    لقيادات وأتباع الجماعات الإسلامية على مستوى الوطن العربى والإسلامى أوجه
    كلمتى لجميع المعارضين لهم ولهم أيضا إنما وفق الله جهدكم وتفانيكم عندما لمس فيها
    الصدق وجمعها الهدف الواحد بكل تفانى وتضحية دون أنانية أو النظر للانتماء فهل بعد التوفيق وزوال الغمة يحل البغض والعداء
    وروح المنافسة الخبيثة والتى لا ضمير لها ولا دين فيكون السب والشتم والمكر
    والخديعة والحقد والحسد تعالوا نحاول جميعا أن نشارك لا أن ننافس فى انتخابات
    نزيهة لا صراع فيها ولا جبروت ألم نتعلم مما سبق؟ لماذا لا نتكاتف فى اختيار
    الكفاءات فى كل المجالات من جميع الفئات؟ لماذا يحكم تفكير كل فئة أن تنال نصيب
    الأسد؟






    أقسم لكم بالله إن المسئولية القادمة أمانة وإنها خزى وندامة وأن الخائن
    فيها لن يكون له مكان وأن المنافق فيها مكشوف مفضوح للجميع وسيكون مصيره السجن
    والفضيحة فى دولة العدل القادمة و لن نكون أقل من فرنسا وهى تسجن رئيسها السابق
    جاك شيراك فهذا هو العدل القادم فعلام الانقسام والتخوين؟ علام الصراع الذى يجهض
    ميلاد الحق؟ علام التحرك لإرضاء أجندات مشبوهه؟.




    ( إلى قيادات الجماعات
    الإسلامية
    )



    وكلمتى
    الآتية لقيادات الجماعات الإسلامية أقول لهم تعبتم كثيرا واضطهدتم كثيرا هذه هى
    الحقيقة التى تحسب لكم ولكنكم صبرتم وصابرتم ونجحتم فى الاختبار وصدقتم الله
    فصدقكم الله قال تعالى "أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا
    من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر
    الله ألا إن نصر الله قريب " وقد اقترب النصرفسوف يمنحكم الله شرف سد العجز
    المفاجئ والفراغ السياسى الذى حدث









    بالبلاد العربية وسيكون منكم الحكومات والولاة فهذا وعد الله إنه
    القرآن الكريم قال تعالى " ونريد أن نمنّ على الذين استضعفوا فى الأرض
    ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين "
    صدقت يارب العالمين فالغنوشى فى تونس من الاعتقال والتغريب إلى سدة الشهرة
    والتمكين والبقية فى الطريق فى ليبيا ومصر و... ولم يحن بعد النصر الكامل لماذا لأن ضريبة انتصاركم المفاجئ حرب ضروس
    يعدها لكم أعداء الإسلام فالآية بعد التالية للآية السابقة قول الله تعالى



    "
    كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا
    وهو شرلكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون "



    فأعدوا
    أنفسكم لمسئولية جهادية من النوع الثقيل وربوا أتباعكم على هذه الحقيقة ولكى
    تنجحوا فيهايجب أن تنجحوا فى الجهاد
    الأكبر جهاد النفس فتمنعوا أنفسكم عن الصراع المذموم بين بعضكم البعض فقد ارتضيتم
    التقسيم بينكم مع أنكم خرجتم من رحم واحدة فهذا سلفى وهذا إخوانى وهذا شيعى وهذا
    أزهرى وهذا .... وهذا فلتكن مع أى مدرسة لكن عندما تكون مصلحة الإسلام فلا مدارس
    ولا مذاهب ما هذا التخبط أنتم بهذه الطريقة غير جديرين بتحمل المسئولية ولذلك لن
    يثمر جهدكم بشىء ولكن ستزيد العدواة بين أتباعكم ألا تقرون معى بتواجد الفرقة
    والعدواة والتعصب المقيت بين أتباعكم لا تنكروا علىّ فلقد لمست ذلك وعشته بنفسى
    إلى متى تلك الروح المقيتة وقد أعزكم الله إلى متى يحاول البعض فيكم أن يتحرك
    منفردا عن الآخر ويريد أن يكون له السبق هل هذه روح الإسلام رحم الله الأنصار
    حاولوا بعد موت النبى (ص ) أن يكون منهم أمير المؤمنين وهو على فراش الموت فحاورهم
    أبو بكر وعمر وهما يمثلان المهاجرين فوالله ما انتهى الحوار إلا إلى الحق وانضوى
    الجميع تحت لواء واحد فكانت الخلافة الراشدة بقيادة أبى بكر ولن تقوم الخلافة الجديدة إلا على ذلك أين نحن
    من هذه الروح للأسف لن يتغير فيكم






    شىء
    فقد توقفت عقولكم على ما أنتم عليه ولذلك سيمن الله على العباد بالمهدى الأمين
    يأخذ بأيدينا جميعا لتذوب بين يديه الفرق والجماعات والمذاهب والطوائف فلا سلفى ولا شيعى ولا أزهرى ولا
    حنبلى ولا شافعى ولا إخوانى ولا مالكى ولاحنفى انتهى ذلك التخبط والكل سيدين لمذهب
    نبينا محمد (ص ) والكل سيصير سواسية
    سيذوب الجميع فى بيعته فلا مصرى ولا كويتى ولا
    سعودى ولا يمنى ولا ليبى ولا .. ولا.. الكل صارمسلما فى دولة الخلافة الجديدة
    جنسيته عربى مسلم أو عجمى مسلم ولا فرق
    بين عربى ولا عجمى إلا بالتقوى هذه هى
    دولة الإسلام الناشئة الجديدة المرتقبة تحت إمارة أمير المؤمنين الجديد
    الخليفة الراشد المهدى الذى بشر به نبينا محمد (ص ) .
    فإن المهدى كما سنعرف فى بيان لاحق له وجهة نظر جديدة سيحكم بها الإسلام
    كم نحن فى حاجة إليها نتمناها ونحلم بها ولكن حب التقليد والتعصب والتبعية حجّر
    العقول الواعية وربطها بطوائف ومذاهب وجماعات سحرت العقول أحيانا وأجبرت وهددت
    أحياناوهى نفس سياسة الظالمين إما أن تكون معنا أو تكون ضدنا وهذا يستلزم من جميع
    القيادات الإسلامية أن تفيق من غفلتها وأن تقود صحوة داخلية أشبه بالثورة قبل أن
    يقوم الأتباع بالثورة عليها فإن الله لا يحب الباطل ويسوق له من يهدمه فى هذه
    الآونة آن لكم أن تترابطوا وتتحدوا لتكونوا بوحدتكم كيانا رهيبا يرهبه أعداء
    الإسلام



    أذكّرجميع الجماعات الإسلامية أبشروا أنتم والله من علامات الساعة ذكركم النبى
    (ص )من آماراتها ألا ترضون بذلك فضل حتى يذوب ما فى القلوب .



    قال المغيرة بن شعبة : قال
    رسول الله : ( لا تزال طائفة من أمـتي ظاهرين على الحـق حتى يأتيهم أمـر الله
    وهم ظاهرون)
    البخاري
    في الاعتصام ـ الفتح ـ (13/293)



    و قال رسول الله صلى الله
    عليه وسلمSadمن يرد الله به خيراً يفقه في الدين والله المعطي وأنا القاسم ولا تزال
    هذه الأمة ظاهرين على من خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون) رواه البخاري
    رقم(3116).
    وعن معاوية وعن عمير بن هاني قال سمعت معاوية
    على المنبر يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (لا تزال طائفة من أمتي
    قائمة بامر الله لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون على
    الناس) أخرجه مسلم(1037) وللبخاري مثله رقم(3640).



    أعرفتم قدركم فى الإسلام
    وتقدير النبى(ص ) لجهدكم .فهل بعد ذلك تطمعوا
    جميعا أن تصلحوا أمر الناس بالدين
    وأنتم أيها الجماعات أعجز ما يكون أن
    تصلحوا الحال بينكم فكيف نرى منكم خيرا اللهم إنى بلغت اللهم فاشهد.



    وإن شاء الله ستستجيبون كل
    ما أرجوه روح التعاون والتنظيم بينكم ولتكن هناك هيئة قضائية مشتركة بينكم من جميع فئاتكم تفصل بينكم فى المنازعات
    والدوائر الانتخابية لا تشتتوا الناس بينكم ولا تشتتوا أصواتهم فيضيع جهدكم هباءا
    منثورا نظموا أنفسكم اعدلوا بينكم ميزوا الكفاءات سيحاسبكم الله على هذه المهاترات
    إنه الإسلام إنه دينكم لحمكم ودمكم فهذا شعار الصحابة يوم أحد دينك دينك لحمك دمك
    .عندها أقول لكم أبشروا فالخلافة أنتم صناعها وهى مكافأة الله لكم وهذا وعد الله (
    وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم فى الأرض ) أحذركم جميعا
    إياكم أن تأخذكم الدنيا واعتزوا بالإسلام قبل أن تعتزوا بما هو فان وإياكم والغرور
    وإلا أصابتكم محنة حنين وإياكم وتقليد الظالمين وتذكروا قول عمر كنا أذل قوم
    فأعزنا الله بالإسلام ومن ابتغى العزة فى غيره ذل أنسيتم كنتم المستضعفين لا حول
    لكم ولا قوة قال تعالى ( واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون فى الأرض تخافون أن
    يتخطفكم الناس فآواكم وأيدكم بنصره ) وأحذر لا تفتنوا أتباعكم بأفعالكم فتسوء ذات
    البين وتكثر الغيبة ويحل الحقد وربما ترفع الأسلحة إن فتنة كبرى تحدق بينكم ولا
    تنسوا فقد نالت الفتنة من هم أفضل منكم أنسيتم ألم يقاتل الصحابة بعضهم البعض فى
    عهد أسيادنا على ومعاوية فاتقوا الله اللهم إنى بلغت اللهم فاشهد ورجاء من كل قارئ أن يقوم بتوصيل الرسالة إذا
    كان من الجماعات لقيادته وأن يحرص على تفعيلها لتبرأ ذمته أمام الله ورسوله .






    التاريخ فى الثلاثاء15/ 11 / 2011م- 19من ذى الحجة 1432
    هــ.






    المؤلف / أحمد عبدالله عميش


    الإميل / [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    ت/01111292042


    جمهورية مصر العربية_ محافظة الدقهلية
    _مدينة المنزلة _ ش الزهراء.



    زورونا على صفحتنا عبر الفيس بوك صفحة /
    أحمد عبد الله عميش . لمتابعة كافة البيانات السابقة واللاحقة .




      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-12-16, 05:13